أخبار اليمن اليوم: الأمم المتحدة تطالب بتوفير 2 مليار دولار لمساعدة اليمنيين

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 8 فبراير 2017 - 8:57 مساءً
أخبار اليمن اليوم: الأمم المتحدة تطالب بتوفير 2 مليار دولار لمساعدة اليمنيين

الناس الإخباري: أعلنت مؤخرا الأمم المتحدة عن نداء عاجل لدعم ما يقارب 12 مليون شخص يمني, وطالبت الأمم المتحدة بتوفير مبلغ 2,1 مليار دولار, لتوفير المساعدات للمتضررين من النزاع في اليمن اي قرابة نصف عدد سكان هذا البلد.

وقال مسؤول العمليات الانسانية لدى الامم المتحدة ستيفن اوبراين ان “سنتين من الحرب الحقتا الخراب باليمن وبملايين الاطفال والنساء والرجال الذين هم بحاجة ماسة لمساعدتنا. وبدون دعم دولي، فانهم يواجهون خطر التعرض لمجاعة عام 2017”.

واضاف في جنيف ان “الشركاء في الوكالات الانسانية مستعدون للعمل، لكنهم بحاجة لامكانية وصول سريعة وبدون عراقيل لموارد مناسبة لتلبية الاحتياجات الانسانية”.

وبحسب الامم المتحدة هناك حوالى 18,8 مليون شخص- اكثر من ثلثي الشعب- بحاجة لمساعدة في اليمن.

بين هؤلاء 10,3 مليون شخص متضررون بشدة من النزاع وبحاجة “لمساعدة انسانية فورية” بما يشمل 2,1 مليون طفل يعانون من سوء التغذية بحسب الامم المتحدة.

والسنة الماضية، تمكنت الامم المتحدة وشركاؤها الانسانيون من مساعدة 5,6 مليون شخص لكن هذه السنة تأمل في مساعدة 12 مليونا.

ومنذ تدخل التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن في مارس 2015 قتل اكثر من 7400 شخص واصيب اكثر من 40 الفا بجروح في النزاع في اليمن حيث فشلت كل وساطات الامم المتحدة وسبعة اتفاقات لوقف اطلاق النار.

وتدخل التحالف العربي لدعم قوات حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي ووقف تقدم الحوثيين المتحالفين مع الرئيس السابق علي عبدالله صالح والذين استولوا على صنعاء ومناطق واسعة في البلاد.

وتعتمد البلاد بشكل كامل على الواردات ويصل قسم كبير منها عبر ميناء الحديدة الذي قصفه التحالف.

ومن جانب اخر يؤثر اغلاق مطار صنعاء منذ اغسطس 2016 على مصير مدنيين لان اليمنيين لا يتمكنون من التوجه للعلاج في الخارج.

كلمات دليلية
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الناس الإخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.