معلومات تكشف لأول مرة عن رجل الأمن قاتل السفير الروسي بأنقرة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 20 ديسمبر 2016 - 6:42 مساءً
معلومات تكشف لأول مرة عن رجل الأمن قاتل السفير الروسي بأنقرة

الناس الإخباري: لازالت قضية إغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف في تركيا, تشغل الرأي العام, هذا ووقعت الحادثة يوم أمس الإثنين أثناء تواجد السفير الروسي في مؤتمر صحفي لحظة إلقائه كلمة في معرض فني فوتوغرافي تابع لبلدية “جانقيا” بأنقرة.
وبعدها أطلق عليه النار  على يد رجل مسلح صعد المنصة التي كان السفير يلقي كلمته منها، موجهاً رصاصاته نحوه.

أما هوية القاتل، فكشف عنها وزير الداخلية التركي سليمان صويلو. إذ قال: “إنّ منفذ الهجوم هو “مولود مرت ألطن طاش” من مواليد ولاية أيدن غربي البلاد، ويعمل في قوات مكافحة الشغب بأنقرة منذ عامين ونصف. وأوضح صويلو في تصريح للصحفيين أثناء مغادرته للمستشفى الذي نُقل إليه كارلوف، أنّ الحادثة جرت في تمام الساعة 19:05 بتوقيت إسطنبول (16:05 تغ)، وأنّ منفذ العملية يبلغ من العمر 22 عاماً.

قاتل السفير الروسي بأنقرة
 
APTOPIX Turkey Russian Ambassador

وقد قتل الرجل السفير الروسي بالرصاص، وهو يصيح منفعلاً بالتركية: ‘الله أكبر (الله أكبر). نموت في حلب، تموت هنا”.

وقد جرى تداول صور يظهر فيها القاتل بزي الشرطة نشرتها عدة مواقع تركية.

1482248232-3862-05b5-4284-b0a6-051f5a101e85السفير الروسي على الأرض والقاتل بجانبه

وقد ذكر شهود عيان أن عدة طلقات خرجت من مسدس القاتل لتردي السفير صريعاً على الفور، وبدا وحوله الدماء في عدد من الصور التي تم تداولها عبر شبكة الإنترنت. وقد سقط آخرون جرحى في الحادثة.

وأكدت مصادر أمنية أن اشتباكات دارت قرابة 15 دقيقة، بين منفذ الهجوم وحدات من الشرطة التركية قبل أن تنتهي بمقتله في الطابق الثاني من مبنى المعرض الفني.

0fd39172-42ba-4a80-a908-1d1300b108f8

القاتل صريعاً بعد أن أطلقت الشرطة الرصاص عليه
 
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 1 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الناس الإخباري الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.